بشرى سارة للعالم … النرويج تعلن بداية التعافي من جائحة كورونا بعد سيطرتها على الفايروس

بشرى سارة للعالم … النرويج تعلن بداية التعافي من جائحة كورونا بعد سيطرتها على الفايروس

أبريل 6, 2020

SDN

2020-04-06

أعلن وزير الصحة النرويجي في مؤتمره الصحفي اليوم الاثنين 06-04-2020؛ السيطرة على فايروس كورونا في بلاده، بعد أن أشارت النتائج إلى “أنّ شخصاً واحداً مصاباً بفايروس كورونا ينقل الفيروس إلى 0.7 شخص”، حيث تعتبر هذه النتيجة أفضل من الهدف الذي كافحت من أجله النرويج وهو منع انتشار الفايروس من شخص إلى أكثر من شخص. يأتي هذا في وقتٍ سجلت فيه النرويج اليوم 76 حالة إصابة جديدة بالفايروس، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 5 آلاف و763 حالة إصابة، من بينها 76 حالة وفاة؛ خمسة منها اليوم.

ويعتبر اليوم هو رابع يوم تنخفض فيه الإصابة؛ فبعد أن كان عدد الإصابات يوم 2 أبريل 270 حالة، انخفض في اليوم التالي إلى 223 إصابة، ثم واصل الانخفاض في 4 أبريل إلى 180 إصابة، ثم كان عدد الإصابات أمس السبت 137 إصابة، أما اليوم فسجلت 76 حالة فقط. وبهذا تكون النرويج قد ابتعدت عن مركز الخطر عالمياً، من المرتبة الثانية عشر عالمياً والعاشرة أوروبياً في شهر مارس الماضي إلى المرتبة الثانية والعشرين عالمياً خلف أستراليا وأمام أيرلندا. وكانت النرويج قد سجلت أول حالة إصابة بفايروس كورونا في 26 فبراير الماضي، وأول حالة وفاة في 12 مارس.

ومن المرتقب أن تتخذ السلطات النرويجية يوم الأربعاء المقبل قراراً بشأن تمديد الإجراءات التي تم فرضتها لمنع انتشار فيروس كورونا في البلاد من عدمه. وكانت السلطات قد فرضت قيوداً على مختلف الأنشطة، بما في ذلك إغلاق المدارس، حتى منتصف أبريل الجاري.

وبهذا تكون النرويج أول بلد أوروبي يعلن السيطرة على هذه الجائحة، مرسلة بذلك بشرى للعالم كله، حول إمكانية الخروج من هذه الأزمة. آملين في تمكن النرويج في التخلص الكامل من هذه الجائحة. منتظرين أخبار سارة كهذه من بقية الدول.